الرئيسيةالطب والصحة العامةhumex لماذا يستخدم
الطب والصحة العامة

humex لماذا يستخدم

humex لماذا يستخدم، في فصل الشتاء تكثر حالات الإصابة بالبرد والإنفلونزا، والسعال، وهناك الكثير من الأدوية التي تنتشر من أجل علاج هذه الأمراض، ويعتبر دواء humex من أبرز الأدوية في هذه الحالة، فهو يعمل على التأثير بشكل كبير على مسببات السعال، وذلك من خلال الاشارات العصبية، فبالتالي يعمل على توقيف السعال المزعج عن المريض، وهذا الدواء اسمه العلمي هو “دكسترومثورفان”، فهو من الأدوية التي يكثر استخدامها شتاءً، وهنا سنتعرف على أبرز استخدامات هذا الدواء.

humex لماذا يستخدم

يعتبر دواء humex من ضمن الأدوية المهمة والتي شاع استخدامها بشكل كبير في الكثير من الحالات المرضية، ومن أبرز استخدامات هذا النوع من الدواء هي:

  • في جالات علاج السعال الجاف.
  • في حال علاج السعال المصاحب لنزلات البرد والانفلونزا.
  • في حالات الصداع الشديد.
  • في حالات الزكام.
  • في حالات علاج احتقان الأنف والجيوب الأنفية.
  • في علاج أمراض الجهاز التنفسي.
  • في حالات الحمى الشديدة التي تُصيب الجسم.

ما هي الآثار الجانبية لدواء humex

قد يؤدي استخدام دواء humex للكثير من الأعراض المتنوعة للعديد من الأشخاص، ومن أبرز هذه الآثار هي:

  • حدوث الخمول.
  • الإمساك الشديد لدى الشخص.
  • قصور في الجهاز التنفسي.
  • الغثيان.
  • حدوث التقيؤ.
  • الرغبة الشديدة في النوم.
  • اضطرابات معوية وإمساط.

ما هي موانع استخدام دواء humex

الكثير من الأثار الجانبية لهذا الدواء، والتي تؤثر بشكل كبير على الشخص المريض، فهناك العديد من الأسباب التي تمنع من استخدامه، ومن أبرز هذه الموانع هي:

  • يُمنع استخدام هذا الدواء بجانب أدوية المهدئة للجهاز العصبي.
  • يُحذر استخدامه مع مضادات الاكتئاب.
  • يُمنع استخدامه مع الأدوية والعقاقير الطبية التي تُثبط من أكسيداز أحادي الأمين.
  • لا يجوز استخدامه في حالات اضراب الكلى.
  • يُمنع استخدامه في حالات الربو الشديد.
  • يُمنع استخدامه في حالات انتفاخ الرئة.
  • يُمنع استخدامه للأطفال الأقل من أربع سنوات.
  • يُمنع استخدامه دون استشارة الطبيب.

يعتبر دواء humex من الأدوية التي يكثر استخدامها في فصل الشتاء، فهذا النوع من الأدوية يقضي على الكثير من مسببات أمراض السعال، والرشح، وهناك الكثير من دواعي استخدامه، ولكن من الضروري الابتعاد عنه في الكثير من الحالات المرضية، وذلك لأنه لديه نتائج سلبية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *