الرئيسيةتردداتلماذا يستحيل ان يكون للعالم اكثر من اله مع الاستدلال
ترددات

لماذا يستحيل ان يكون للعالم اكثر من اله مع الاستدلال

 

لماذا يستحيل ان يكون للعالم اكثر من اله مع الاستدلال، خلق الله سبحانه وتعالي الكون، من اهم وأعظم الدلائل التي تدل علي وجود الله سبحانه وتعالي وحده لا شريك لله انه هو الميسر للكون، أن الله عز وجل قد وضح أهمية الاتباع وأثره في الوصول الي الهدى وتجنب الضلال، عندما خلق الله آدم وأنزله إلي سطح الأرض قبل أن يرسل الأنبياء والمرسلين هو دليل حسي علي ما للأتباع من أهمية ومكانة في الوصول إلي الهداية والنجاة، أهمية ذكر الله يزيد الإيمان في القلب والي ظهور آثار الواضحة من الاعتقاد الصحيح والأخلاق الكريمة والنشاط النافع، أن الله تعالي هو الإله المعبود الذي يخلص له المؤمنون قلوبهم وعبادتهم وصلاتهم وكافة عباداتهم لقول الله تعالي: قُلْ إِنَّ صَلَاتِي وَنُسُكِي وَمَحْيَايَ وَمَمَاتِي لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ * لَا شَرِيكَ لَهُ وَبِذَلِكَ أُمِرْتُ وَأَنَا أَوَّلُ الْمُسْلِمِينَ) سورة الأنعام 162-163.

ما هو معني التوحيد

يعد التوحيد من اهم المفاهيم والمصطلحات الدينية التي لها أهميتها في الايمان بالله تعالي، حيث ان عند التحدث عن التوحيد فإننا نتحدث عن إفراد الله تعالي بالربوبية والألوهية والأسماء والصفات، تم تقسم التوحيد الي ثلاث اقسام همها توحيد الربوبية وتوحيد الألوهية وتوحيد الأسماء والصفات، أي يعني أن الله خالق سوى الله عزوجل هو لا مالك إلا الله ولارزاق إلا الله وأن تصلي إلا الله تعالي ولا تتصدق إلا لله تعالي أي انه جميعها من معاني التوحيد لأنها إعتقاد جازم بأن الله تعالي هو خالق كل شئ ومدبر الأمر كله، جدير بذكر أن توحيد الألوهية له أهمية وأثر كبير علي حياة المجتمع الإسلامي وأهميته بأن الله تعالي خلق الخلق بهدف التوحيد بالإضافة إلي أن كافة الأعمال لا تقبل إلا بالتوحيد، أيضا ان جميع الأعمال لا تقبل إلا بالتوحيد، كما أن الله عزوجل أرسل العديد من الرسل وانزل المكتب من أجل توحيد كلمة الله في الأرض.

ما هو السبب بأن يستحيل أن يكون للعالم أكثر من إله

يعتبر الله يسحانه وتعالي مالك كل شئ وهو علي كل شئ قدير رب السماوات ورب الأرض يحي ويميت، لها لا يمكن أن يكون للعالم أكثر من إله للعديد من الأسباب التي سوفه نذكرها علي النحو التالي:

  • إما أن يذهب كل إله بخلقه وعظمته وسلطانه وهذا ممنوع.
  • إما أن يعلم بعضهم علي بعض وهذا أيضا ممتنع.
  • إما أن يكون تحت قهر ملك واحد حيث يتصرف فيهم كيف شاء وهم العبد المربوبون وهذا هو الحق المتعين.
  1. كما أنه يوجد العديد من الأدلة من القرآن الكريم بأن الله تعالي واحد أحد لم يلد ولم يولد، قال تعالي: قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ (1) اللَّهُ الصَّمَدُ (2)لَمْ يَلِدْ وَلَمْ يُولَدْ (3)وَلَمْ يَكُنْ لَهُ كُفُوًا أَحَدٌ (4) ( الإخلاص ).
  2. قال تعالي: قُلْ إِنْ كُنْتُمْ تُحِبُّونَ اللَّهَ فَاتَّبِعُونِي يُحْبِبْكُمُ اللَّهُ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ ) ( آل عمران :31 ) .
  3. قال تعالي: (وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالْإِنْسَ إِلَّا لِيَعْبُدُونِ )، [الذاريات: 56].

لماذا كان القران كله توحيد

يعود السبب بأن القرآن الكريم كله توحيد الي أن في القرآن الكريم متضمنه للتوحيد شاده به داعية إليه، فإن القرآن الكريم إما خبر عن الله وأسمائه وصفاته وأفعاله فهو التوحيد، إما دعوة إلي عبادة وحده لا شريك له وخلع كل ما يعبد من غيره فهو التوحيد الإرادي الطلبي، إما أمر ونهي وإلزام بطاعة في نهيه وأمره فهي حقوق التوحيد ومكملاته، حيث يعد التوحيد من أعظم العبادات علي الإطلاق، يعد الدين الإسلامي هو دين التوحيد هو دين شامل يبعث أمجاد الأمم السابقة ويعرضها للنقد وينقي منها مالتصق بها من أفكار عقدية وتتضارب مع وحدانية الله تعالي ويرددها من أجل ان صحيح العقيدة والتوحيد، جدير بذكر أن كلمة التوحيد بهذه الصيغة هو أن لا إله إلا الله محمد رسول الله، كما لم يرد إلا في السنة النبوية كما جاء عند البخاري ومسلم من حديث أبن عمر رضي الله عنهما أن الرسول صل الله عليه وسلم قال: ( أُمِرْتُ أَنْ أُقَاتِلَ النَّاسَ حَتَّى : يَشْهَدُوا أَنْ لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ ، وَأَنَّ …)، للمزيد اقرأ: هنا

في النهاية يمكن القول أن يستحيل أن يكون للعالم أكثر من إله حيث أنه لو حدث ذلك لا بد من أحد ثلاث من الأمور أهمها ان يذهب كل إله بخلقه وسلطانه وهذا ممتنع، كما أن التوحيد يعني أن الاعتقاد أنه واحد لا شريك له لقول الله تعالي: وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالْإِنْسَ إِلا لِيَعْبُدُونِ [الذاريات:56].

تعليقان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *