الرئيسيةالطب والصحة العامةشكل البواسير الخارجية بالصور الحقيقية
الطب والصحة العامة

شكل البواسير الخارجية بالصور الحقيقية

شكل البواسير الخارجية بالصور الحقيقية، البواسير أو الهموار هي تضخمات في الأوردة في منطقة الشرج والمستقيم قد تكون مؤلمة وتسبب نزيف وتهيج ويمكن أن تكون الأسباب متنوعة، بما في ذلك الإمساك والضغط أثناء الإجهاد والحمل وعوامل وراثية حيث يمكن علاج البواسير بواسطة تغييرات في نمط الحياة والأدوية وفي بعض الحالات الجراحة، وهذا الأمر يتطلب مراجعة الطبيب المختص في أسرع وقت.

علامات وأعراض البواسير

تشمل علامات وأعراض البواسير ما يلي:

النزيف: قد يلاحظ الشخص نقط دم على ورق التواليت بعد التبرز أو دم مزدوج في المرحاض.

الحكة والاحمرار: قد تسبب البواسير حكة واحمرار في منطقة الشرج نتيجة للتهيج.

انتفاخ وتورم: يمكن أن تسبب البواسير تورم وانتفاخ في منطقة الشرج.

ألم: قد تسبب البواسير ألم متغير، خاصة أثناء التبرز أو بعده.

إفراغ مخاطي: قد يحدث إفراغ لزج أو مخاطي من الشرج بسبب البواسير.

ما هي مراحل تطور البواسير

البواسير تمر بعدة مراحل في عملية تطورها ومهم جدا مراجعة طبيبك إذا كنت تعاني من أي أعراض للبواسير لتقييم الحالة وتقديم العلاج المناسب وتعتمد خطة العلاج على مرحلة وشدة البواسير ويمكن أن تشمل تغييرات في النمط الحياتي والأدوية أو الجراحة في بعض الحالات، وتتضمن هذه المراحل ما يلي:

البواسير الداخلية من المرحلة الأولى: في هذه المرحلة، لا تزال البواسير داخل الشرج وغالبا ما لا تسبب ألما ويمكن أن تكون مرئية فقط عند استخدام تقنيات طبية مثل المنظار.

البواسير الداخلية من المرحلة الثانية: حيث يمكن أن تخرج البواسير الداخلية أثناء التبرز وتعاود الانسحاب بعد ذلك وقد تسبب في نزيف خفيف أثناء التبرز أو بعده.
البواسير الخارجية وتخرج البواسير الخارجية من الشرج ولا تعاود الانسحاب حيث قد تكون مؤلمة وتسبب حكة وتورم.

أما البواسير الملتهبة:
إذا تعرضت البواسير للالتهاب، فقد تصبح أكثر ألما واحمرار وتورم يمكن أن تزداد الأعراض في هذه المرحلة.

المضاعفات الناتجة عن البواسير

البواسير قد تسبب بعض المضاعفات إذا لم يتم علاجها بشكل مناسب وبعض المضاعفات الممكنة تشمل:

تشكل الجيوب المخاطية: قد تتطور جيوب مخاطية أو جيوب تحت الجلد في منطقة الشرج نتيجة لتضخم البواسير ويمكن أن تتطور هذه الجيوب إلى التهابات وخراجات مؤلمة.

الانسداد المستمر: في بعض الحالات، يمكن أن تتسبب البواسير في انسداد أحد الأوعية الدموية، مما يؤدي إلى نقص التروية لأنسجة الشرج وهذا يمكن أن يؤدي إلى تشكل نسيج ندبي أو حدوث جلطات دموية.

فقدان الدم: إذا كان النزيف نتيجة للبواسير حادًا أو مستمرًا، فقد يؤدي ذلك إلى فقدان الدم الزائد، مما يسبب فقر الدم.

تضخم الأوعية الدموية: قد يؤدي تضخم البواسير إلى تمدد الأوعية الدموية في منطقة الشرج، مما يزيد من احتمالية حدوث مزيد من البواسير في المستقبل.

 

للوقاية من البواسير والمضاعفات، من الهام جدا مراجعة طبيبك إذا كنت تعاني من أعراض البواسير والبحث عن العلاج والنصائح الطبية المناسبة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *