الرئيسيةالطب والصحة العامةتجربتي مع التهاب القولون التقرحي
الطب والصحة العامة

تجربتي مع التهاب القولون التقرحي

تجربتي مع التهاب القولون التقرحي، هناك العديد من المشاكل التي يتعرض لها الكثير من الأشخاص في القولون، حيث أن هذه المشكلة لديها أضرار كثيرة تعود على الشخص، فالإصابة بمثل هذا المرض يكون نتيجة العديد من الاسباب، ويؤدي القولون لحدوث مشاكل صحية متعددة تعود بالضرر على الشخص، فهناك بعض الأشخاص من تحدث عن تجربته مع القولون، وكيف من الممكن اتباع الطرق الصحيحة في الوقاية من هذا المرض.

ما هو التهاب القولون

يعتبر التهاب القولون من الأمراض التي تُصيب الجهاز الهضمي، فهو يؤدي لتعرض الشخص لوعكة صحية، ومن الممكن أن يُصاب به الشخص في أي مرحلة عمرية، وخاصة في حال تم اهمال الأعراض التي تُصيبه، ومن أبرز التفاصيل عن القولون هي:

  • أنه يُصيب الاشخاص من عمر الخامسة عشر الى الخامسة والعشرين عام بشكل أساسي.
  • الكبار في السن يُصبهم من عمر 50 الى 65 عام.
  • من الممكن أن يتحول التهاب القولون العصبي الى التهاب مزمن وخاصة ان وصل الى المستقيم.

تجربتي مع التهاب القولون التقرحي

هناك العديد من السيدات اللواتي عانينّ بشكل كبير من القولون التقرحي، وهنا سنقدم بعض التجارب على ذلك:

  • سيدة كانت تُعاني بشكل كبير من حالات الإمساك المزمن.
  • ولديها اضطرابات معوية ليس لديها أي سبب.
  • حالات من الانتفاخ الغريب لها.
  • توجهت هذه السيدة الى طبيب، وذلك من أجل الفحص اللازم.
  • تبين بأن لديها التهاب قولون.
  • قدم لها الطبيب العديد من الطرق الوقائية والعلاجية من أجل أن تحد من الوجع.
  • وقام بوصف العديد من الأدوية من أجل أن تتحسن.
  • بعد استخدامها لهذا الدواء تحسنت بشكل كبير.

شاهد أيضا: تجربتي مع الشيلاجيت

هل هناك حل نهائي لالتهاب القولون التقرحي

قد يتساءل الكثير ممن يُعانون من التهاب القولون التقرحي عن علاج نهائي لهذا المرض، أو أي نوع من الأدوية التي تعتبر علاج موضعي له، وهناك العديد من الطرق المثالية من أجل الشفاء منه، والتي من أبرزها:

  • تناول أدوية مضادة للالتهاب مثل: الكورتيكوستيرويدات.
  • تناول أدوية مثبطة للجهاز المناعي مثل: سايكلوسبورين.
  • توفاسيتينيب.
  • تناول بعض الأدوية البيولوجية التي تعمل على استهداف البروتينات التي تعمل على الجهاز المناعي مثل:
  • إنفليكسيماب.
  • فيدوليزماب.

ما هي أسباب الإصابة بالقولون التقرحي

هناك العديد من الاسباب المتنوعة التي أدت بشكل كبير للإصابة بالقولون التقرحي، والتي من أبرزها هي:

  • حدوث خلل في الجهاز المناعي لدي الإنسان، فيؤدي للإصابة به، كدخول جسم غريب للأمعاء.
  • يعتبر العامل الوراثي هو الأساسي في انتشار هذا المرض، ويؤدي لزيادة فرص حدوث المرض للعديد من الأشخاص في العائلة.

ما هي أعراض التهاب القولون التقرحي

مرض القولون التقرحي يؤدي للعديد من الأعراض المرضية، والتي بسببها تحدث مشكلات لدى الشخص، ومن أبرز هذه الأعراض هي:

  • حدوث ضيق في التنفس.
  • حدوث اضطرابات في القلب بشكل سريع.
  • الشعور بالألم.
  • الإصابة بالحمى وارتفاع حرارة الجسم.
  • التقرحات في الفم.
  • حدوث هيجان واحمرار في العين.
  • انخفاض في الوزن تعب شديد.
  • الشعور بألم في البطن.
  • آلام واتنفاخات شديدة في المفاصل.
  • ملاحظة الدم في البراز.

أسرع طريقة لحل مشكلة التهاب القولون التقرحي

هناك العديد من الطرق المتنوعة التي من الممكن أن تؤدي لحل مشكلة القولون التقرحي، ومن أبرز هذه الطرق هي:

  • هناك أوضاع نوم مختلفة: تعمل على تفاقم نوبات الألم، وذلك من خلال الاعتماد على الأعرض والجانب الأكثر التهاب في الأمعاء.
  • من الضروري أن يقوم المريض بتغيير نوع الدواء الذي يقوم باستخدامه.
  • على المريض أن يتناول وجبة العشاء مبكراً، حيث أن تناول وجبات قبل النوم يكون سبب في حدوث هذا التقرح.
  • من الضروري تناول وجبات خفيفة، والابتعاد عن المشروبات الثقيلة.
  • استخدام زجاجات الماء الساخن التي تعمل على زيادة فترة النوم عند الشخص.
  • الاهتمام بالصحة النفسية لدى الشخص.

ما هي أبرز مضاعفات التهاب القولون التقرحي

الشخص المصاب بالتهاب القولون التقرحي يُصيبه العديد من المضاعفات، والتي من أبرزها:

  • حدوث اسهال شديد.
  • أم وهشاشة في العظام.
  • التهاب في القنوات الصفراء لديه.
  • حدوث تضخم في القولون السمي.
  • زيادة خطر الإصابة بسرطان القولون.
  • ضعف في النمو والتطور لدى الأطفال.
  • زيادة في خطر الإصابة بجلطات الدم والشرايين.

يعتبر مرض التهاب القولون التقرحي من الأمراض الخطيرة، والتي تتكون للعديد من الأسباب، ومن الضروري اتباع الطرق الصحية من أجل علاج هذا المرض والتخلص منه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *