الرئيسيةتردداتالخصومة والتمثيل أمام القضاء
ترددات

الخصومة والتمثيل أمام القضاء

الخصومة والتمثيل أمام القضاء، في حالة وقوع نزاع بين شخصين في أي مكان، فهذا الأمر يعمل على خلق حالة قانونية، فكل طرف عليه أن يكون مُركز بشكل قانوني، وعليه أن يقوم أحد الأشخاص بالاعداء بحق أحدهما، أو التزام الطرف الآخر الذي من الممكن أن يُنكر وجوده، فهذا الأمر يخلق معركة قانونية، وعليه يقوم القاضي بالإشراف على هذا الأمر، والتحقق من هذه الالتزامات وثبوتها.

الخصومة والتمثيل أمام القضاء

ترتبط الخصومة القضائية أو الدعوى القضائية بالتمثيل أمام القضاء، فهو يعتبر العنصر الأساسي في صحة هذه الخصومة، وفي سلامتها أمام الجميع، فهذا الأمر يعتبر من متعلقات النظام العام، وهي تعتبر من مسائل التي يتعين عليها في التحقق قبل أن يتم الحديث عن الموضوع الأساسي، وكذلك من الضروري أن تتوافر في طوال فترة سيرة الدعوى، وحتى صدور حكم نهائي في هذه الدعوة، فالخصومة لا يجوز توجيهها إلا الى الخصوم الحقيقيين، والذين يتمتعون بمركز قانوني يصح معه مخاصمتهم فيها.

هل يجوز الطعن بعدم صحة الخصومة والتمثيل لأول مرة أمام محكمة النقض

يعتبر أمر الطعن بعدم صحة الخصومة من الأمور التي يجوز الطعن فيها، وخاصة إن كانت لأول مرة في محكمة النقض، ففي حال استقر اجتهاد محكمة النقض على أن صحة هذه الخصومة والتمثيل من النظام العام، فعلى المحكمة إثارتها من تلقاء نفسها، وللخصوم عليهم إثارتها أمام جميع المحاكم، وعلي اختلاف الدرجات، ويكون هذا الأمر أمام محكمة النقض لأول مرة.

هل تُقبل الدعوى من محكوم عليه عقوبة جنائية

لا يتم قبول الدعوة من أشخاص عليهم عقوبة جنائية، فهناك الكثير من الحقوق المدنية، وكذلك باستثناء الحقوق الملازمة للشخص، وهذا الأمر وفق للمادة 50 من قانون العقوبات، فمن الضروري رفع الدعوى ممن يُمثل القانون، ولا يتم سماعها من قبل ميت قبل إقامتها، فالدعوة يتعين ردها شكلاً إذا أقيمت على ميت، أو كان المدعى عليه ميتاً، فالحكم الصادر في هذه الدعوة يكون معدوم.

يعتبر أمر الخصومة والتمثيل أمام المحكمة من الأمور الضرورية، فهي العنصر الأساسي في صحة هذه الخصومة، ومن الضروري العمل بها من أجل التعرف وضمان سلامة الجميع في هذه الدعوة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *